الرئيسية - أقاليم - الماجستير في الادارة للباحث عبدالناصر مثنى من معهد البحوث التابع للجامعة العربية
الماجستير في الادارة للباحث عبدالناصر مثنى من معهد البحوث التابع للجامعة العربية
الساعة 08:16 م (رأي اليمن - خاص)


تم يوم أمس  في  معهد البحوث والدراسات العربية قسم البحوث ودراسات الادارة التابع لجامعة الدول العربية  مناقشة رسالة الماجستير   المقدمة من الباحث /عبدالناصر مثنى طالب في الادارة  تحت عنوان(( علاقة ضغوط العمل بالرضى الوظيفي )) تحت اشراف  
1-أ.د عادل محمد زايد  أستاذ ادارة الاعمال - كلية التجارة جامعة - القاهرة
2  - أ .د أسامة عبدالخالق الانصاري أستاذ التمويل والاستثمار كلية التجارة جامعة القاهرة
3- د / احمد محمد ابو بكر مدير عام الشئون المالية والميزانية بنك الشركة المصرفية العربية .

وتاتي أهمية الدراسة  للكشف عن العلاقة بين ابعاد ضغوط العمل على الرضا الوظيفي، حيث يعد هذا الموضوع من الموضوعات المعاصرة التي تعني بها ادارة الموارد البشرية.

  حيث أصبحت ضغوط العمل جزء لا يتجزأ من الحياة اليومية لكل منا، وليس ممكنناً التخلص منها مهما بلغت المحاولة. فبدأً بالمدير المباشر في العمل مروراً بزملاء العمل؛ وعملية الانتقال من وإلى العمل، يحيط بنا الضغط من كل جانب.

ومن المسلم به أن الرضا الوظيفي من العناصر الرئيسية لقياس مدى التوافق بين الأفراد والمنظمات التي يعملون بها، فإذا كان الرضا الوظيفي مرتفعاً فإن الأفراد يميلون إلى نيل المزيد من الجهد لصالح منظمتهم كما يميلون إلى تأييد ودعم قيم المنظمة والبقاء فيها لوقت أطول، وبالتالي فإنه كلما كان لدى العاملين رضا وظيفي كلما استطاعت منظمتهم القيام بدورها، وتحقيق أهدافها على أكمل وجه.

وعليه تسعى المنظمات لكسب رضا موظفيها، وصار ذلك أمراً ضرورياً بالنسبة لأي منظمة بغض النظر عن حجمها وطبيعة نشاطها، وتعود أكثر مشكلات المنظمات إلى وجود مناخ وظيفي غير مناسب يؤدي إلى تكوين أنواع من الضغوط على العاملين في المنظمة مما يخلق بينهم عدد من الصراعات التي تؤثر على أدائهم مما ينعكس سلباً على إنتاجيته، لذا تعمل الإدارة في المنظمات الحديثة إلى الاهتمامم بطرق تعمل على تشجيع العاملين والعمل على زيادة رضاهم الوظيفي،

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
كاريكاتير يجسد معاناة سكان تعز جراء الحصار
اتفاق استوكهولم
صلاة الحوثيين
الإغتيالات في عدن