الرئيسية - أقاليم - حركة اقيال توجه نداءا هاما لحراس الجمهورية والعمالقة والقبائل
حركة اقيال توجه نداءا هاما لحراس الجمهورية والعمالقة والقبائل
الساعة 08:45 م (رأي اليمن - متابعة خاصة)

دعت حركة اقيال للتلاحم الوطني لمواجهة ما وصفته بالهجوم الهاشمي الغاشم على نهم .

واهابت الحركة بقوات حراس الجمهورية والوية العمالقة ورجال القبائل اليمنية التلاحم مع قوات الجيش لدحر الجماعة الحوثية الإرهابية. 

*بيــــــان*
إلى أحفاد سبأ الأكبر على امتداد الوطن اليمني الكبير
إلى أبناء جمهورية سبتمبر وأكتوبر الخالدة في الجبال والفيافي والآكام
وقفت الحركة القومية اليمنية – أقيال أمام المعركة الوطنية التي يخوضها أقيال اليمن في محافظات صنعاء ومأرب والجوف ، لاسيّما في مديرية نِهْم، والتي تصاعدت في الأيام الماضية ولاتزال مستمرة حتى اليوم حيث قام خلالها أحفاد التبابعة من الجيش الوطني ورجال القبائل السبئية الأصيلة بتكبيد المليشيات الهاشمية الغازية خسائر فادحة في الأرواح والعتاد ما أدى إلى تناثر جثثها على تخوم الجبال وسفوحها ومنحدراتها ، وذلك هو المصير المحتوم لهذه المليشيات السلالية الإرهابية مهما طال احتلالها لصنعاء الإباء والشموخ وكل المحافظات الواقعة تحت قبضة إرهابها الكهنوتي السلالي الدخيل.

يا أبناء شعبنا اليمني الحر السيّد في أرضه وعلى أرضه
أيها الجمهوريون الأحرار الواثبون على كل ذرة من وطننا الغالي

إن حركة القومية اليمنية - أقيال وهي تتابع عن كثب كل ما يدور في وطننا المفدّى، فإنها بأهدافها ومبادئها القومية اليمنية الأصيلة تقف بضمير وطني صادق إلى جانب جيشنا الوطني الباسل وقبائل اليمن السبئية الأصيلة في كل معارك استعادة الجمهورية الخالدة وهزيمة أعداء اليمن التاريخيين الذين ما انفكوا يقتلون اليمن وشعبه عند كل نقطة ضعف تتعرض لها أمتنا اليمنية وآخرها ما حدث عام 2014م. 
إننا في هذا الظرف المفصلي من تاريخ أمتنا اليمنية العظيمة وانطلاقا من إيماننا المُطلق باليمن العظيم نوجه دعوتنا وصيحتنا السبئية إلى قبائل اليمن الشامخة عامة، وإلى قبائل صنعاء ومأرب والجوف والبيضاء وذمار وعمران خاصة، ندعوها إلى انتفاضة سبئية كبرى في وجه الغزاة السلاليين المجرمين الذين لم يتركوا موبقة إلا وارتكبوها ضد أبناء شعبنا اليمني الأصيل بما في ذلك حرائر اليمن اللواتي تعرضن ولا يزلن لشتى صنوف الانتهاكات المنافية لعادات وتقاليد وأعراف اليمنيين الأقحاح، في تكرار واستمرار لجرائم السلالة الهاشمية الدخيلة لا سيما سفاحها عبدالله بن حمزة الذي قتل واغتصب الآلاف من نساء اليمن إبان حرب الإبادة السلالية التي شنها ضد حركة القيل السبئي مطرّف الشهابي أو ما بات يُعرفُ بمذبحة الفرقة المطرّفية.

يا أبناء شعبنا اليمني في داخل الوطن وخارجه..
يا حمَلَة أمانة علي عبدالمغني وعبدالله السلال وجزيلان ولبوزة وكل ثوار اليمن الأطهار

إن معركة استعادة الجمهورية الخالدة هي معركة كل اليمنيين الأقحاح، المؤمنين باليمن وثوراته ونظامه الجمهوري، المتمسكين بمبادئ وأهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين، المنافحين عن الهوية الوطنية الجامعة، ومن هنا فإننا في حركة أقيال ندعو باسم النضال التحرري لأقيال اليمن عبر التاريخ، باسم مجد اليمن التليد وهويته الحضارية، باسم اليمن الجمهوري وثواره الأطهار الصادقين، باسم كل المشردين والمختطفين والنازحين، ندعو إلى تجميع أيادي سبأ ومشابكتها، إلى توحيد الجهود الوطنية ومظافرتها نحو معركة التحرير الكبرى لتخليص اليمن الجريح من الكهنوت الهاشمي الإجرامي. ندعو إلى تلاحم حرّاس الجمهورية وألوية العمالقة ورجال القبائل الشجعان مع قوات الجيش الوطني في سبيل استعادة اليمن الكبير جمهورية وهوية وتاريخا وحضارة.
المجد للشهداء
الشفاء للجرحى
النصر للأمة اليمنية العظيمة
صادر عن حركة القومية اليمنية - أقيال
24 يناير 2020

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
كاريكاتير يجسد معاناة سكان تعز جراء الحصار
اتفاق استوكهولم
صلاة الحوثيين
الإغتيالات في عدن